الميثاق الوطني للتربية والتكوين men gov

الميثاق الوطني للتربية والتكوين، شهد قطاع التعليم المغربي العديد من الاضطرابات والتراجع دون أي فوائد حقيقية، لذلك قال الملك إن هناك حاجة لبعض الإصلاحات والتعديلات على مسار التعليم، وصدرت بعض المواثيق لتحسين التعليم وتشكيل لجنة دولية من fika (مستشاري الملك) بقيادة السيد مزيان لوضع أسس ومبادئ ميثاق التعليم والتدريب.

الميثاق المغربي للتربية والتكوين

  • شهد قطاع التعليم المغربي الكثير من الاضطرابات والانحدار، وليس هناك فائدة حقيقية، وقال الملك إنه ابتداء من هنا لا بد من إصلاح وتعديل مسار التعليم وإصدار بعض المواثيق لتحسين التعليم.
  • من أجل تحديد أسس ومبادئ ميثاق التعليم والتدريب، تم تشكيل لجنة برئاسة اللجنة الاستشارية الدولية (Fika) برئاسة السيد مزيان والمدة المقترحة للمشروع هي 10 سنوات، تبدأ في عام 1999 في عام 2009.
  • بواسطة العمل؛ يمكننا تحديد “ميثاق التعليم والتدريب الوطني” كوثيقة رسمية للدستور التعليم وإصلاح التعليم، وتقديم أحدث أساليب التعليم الناجحة التي اعتمدتها الدول المتقدمة الكبرى.
  • يتكون الميثاق من جزأين رئيسيين: الأول يتضمن الأساسي المبادئ والمبادئ الهامة، والثاني ينطوي على التغييرات والتحديثات.

 وزارة التربية الوطنية

  • يتضمن هذا القسم مجموعة من المبادئ الأساسية والمهمة، ومنها:
  • ركائز ثابتة: بالإضافة إلى تعزيز بعض الأخلاق المهمة، يتم غرس أهم مبادئ التعاليم الإسلامية وأهم المعارف الوطنية لدى الطلاب.
  • المشاركة التفاعلية: هذا من أهم الأهداف المنصوص عليها في الميثاق ؛ لأنه يوفر فرصًا لتعزيز مشاركة الطلاب في العملية التعليمية، بدلاً من مجرد أن يصبحوا متلقين للمعلومات، فهذا سيجعل المدارس المغربية تبادلًا للمعرفة وأنشطة طلابية مكان وليس مجرد مكان للحصول على المعلومات.
  • الحقوق والمساواة: يتضمن هذه الفِقْرة في الميثاق أيضًا أهمية المساواة للجميع، ومن أجل نشر مبدأ العدالة في المجتمع، يجب ألا يكون الحق في التعليم بين شخص وآخر أو بين الرجل والمرأة ميِّز ولا تفرق بين أبناء الأغنياء وأولاد الفقراء.
  • انتبه لتحديث المدرسة: لا تعدّ المدرسة القديمة المتهالكة مصدر إلهام للطلاب.
  • لذلك يجب بذل الجهود لتطوير وتطوير المدارس بكافة المرافق وتزويدها بالتقنيات الحديثة التي تجعل العملية التعليمية أكثر إفادة.

الميثاق الوطني للتربية والتكوين ppt

مجالات التطوير والتحديث

  • أما الجزء الثاني من الميثاق فهو يغطي كافة جوانب تجديد العقد ومنها:
  • نشر التعليم في كل مكان: والغرض منه القضاء نهائياً على الأمية بكل جوانبها، سواء كانت الأمية المتعلقة بالقراءة والكتابة أو الأمية المتعلقة بالتكنولوجيا الحديثة، وتنطبق على جميع مناطق الدولة سواء في المناطق الريفية أو الحضرية.

أضف تعليق